أخبار السيارات

علامة MG تضع ملفها للحصول على الاعتماد النهائي يوم الأحد

تم نشره : قبل شهر

image

يستعد مشهد السيارات في الجزائر الى استقبال علامة جديدة ستضاف حتما الى قائمة العلامات التي ستستورد السيارات الجديدة، حيث تستعد علامة MG الى تقديم ملفها على مستوى وزارة الصناعة من اجل الحصول على الاعتماد النهائي.

علامة MG هي ماركة بريطانية الأصل لكن أصبحت صينية مملوكة لشركة SAIC MOTOR منذ سنة 2007، العلامة تشهد نجاحا في دول الشرق الاوسط منذ نقل ملكيتها الى الصينين الذين استطاعوا تحقيق مبيعات كبيرة منها بفضل تسويقها بشكل عصري حديث و باسعار تنافسية مع فترة ضمان طويلة تصل الى 6 سنوات.

علامة MG تضع ملفها للحصول على الاعتماد


العلامة الصينية MG ستضع ملفها على مستوى وزارة الصناعة في الجزائر يوم الأحد 26 ماي 2024 من اجل الحصول على الاعتماد النهائي، بحيث ستقوم بعدها اللجنة التقنية متعددة القطاعات المكلفة بدراسة طلبات استيراد المركبات الجديدة بدارسة الملف بعناية و في حالة استيفاء ممثل العلامة في الجزائر لكل الشروط المنصوص عليها في دفتر الشروط المحدد لكيفيات ممارسة هذا النشاط، ستحصل علامة MG على الاعتماد النهائي و الشروع في مزاولة استيراد السيارات مرورا بالاجراءات من استيراد سيارات المعاينة و من تم تسويق سياراتها الجديدة في الجزائر، لتضاف الى قائمة السيارات الجديدة التي ستعطي اضافة الى السوق الجزائري، في حين نتفاءل على تحقيق متطلبات الزبائن ذوي الدخل المتوسط لاكتساب سيارة جديدة بسعر مناسب خصوصا و ان العلامة تملك عدة نماذج في تشكيلتها و لا تقتصر على سيارات SUV المعروفة باسعارها العالية، فعلامة MG تملك موديلات من فئات الهاتشباك و هي أكثر السيارات طلبا في الجزائر لحجمها الصغير و مظهرها الشبابي، بالاضافة الى سيارات السيدان التي تبحث عنها اكثر العائلات لاتساع حجمها المناسب لهاته الفئة، نذكر على سبيل المثال سيارة MG3 سيارة hatchback سعرها في السعودية هو 47 الف ريال ما يعادل 170 مليون سنتيم الا ان هذا ليس معيار لان الضرائب و الرسوم الجمركية تختلف من بلد لآخر، اما في مصر نجد ارخص سيارة في التشكيلة MG 5 و هي سيارة سيدان بمحرك 1.5 يولد قوة 120 حصان مع علبة سرعات اوتوماتيكية بسعر 830 الف جنية ما يعادل 237 مليون سنتيم، قد نتوقع سعر متقارب معه في الجزائر خصوصا و ان مصر و الجزائر تعرفان ضرائب مرتفعة في مجال السيارات. الا ان الموديلات التي يمكن ان تسوق في الجزائر تبقى غير معلومة لحد الان.

مدة دراسة الملف للحصول على الاعتماد قد تأخد أياما او شهورا و هذا يرجع الى استيفاء الشروط كما ذكرنا و قبولها من طرف الشريك الصيني لاقامة مصنع بالجزائر بنسبة ادماج 30%.

اخبار اخرى